السبت، 22 فبراير، 2014

ذكر النحل

مملكة النحل فيها يعيش شعبها عيشة تكافلية يحيا حياة إجتماعية تهاونية فريدة، الكل يعمل لصالح الكل و لمصلحة الكل. الجميع يشارك بلا كلل أو ملل أو تكاسل. شعب في حاجة لبقاء مملكته و استمرارها و تقويتها. كل فرد يعمل في مجاله و حسب تخصصه.
هناك ملكة متوجة مهمتها المحافكة علي المملكة و بقائها قوية حتي إذا ما ضعفت قام شعبها بطردها بل و التخلص منها و انتخب غيرهايصلح للمهمة المنوطة بها. فالمهم بقاء المملكة قوية.

حتي ذكور المملكة تقوم الشغالات بتربيتها و العمل علي رعايتها مدخرة اقواها لمهمة ضرورية حيث تزفهم إلي الملكة ليفوز بها أقواهم للحفاظ علي وحدة و تماسك و قوة المملكة.

 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق